الأربعاء , 22 نوفمبر 2017
الرئيسية / أخبار / مركز تونس لحرية الصحافة يطالب بفتح تحقيق جدي في مصير نذير القطاري وسفيان الشورابي
%e2%80%8e%d9%85%d8%b1%d9%83%d8%b2-%d8%aa%d9%88%d9%86%d8%b3-%d9%84%d8%ad%d8%b1%d9%8a%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b5%d8%ad%d8%a7%d9%81%d8%a9%e2%80%8e-660x330

مركز تونس لحرية الصحافة يطالب بفتح تحقيق جدي في مصير نذير القطاري وسفيان الشورابي

Share on Facebook0Tweet about this on TwitterShare on Google+0Share on Reddit0Share on Tumblr0Pin on Pinterest0

طالب مركز تونس لحرية الصحافة في بيان اليوم السبت 7 جانفي 2017، بفتح تحقيق جدّي للكشف عن الحقيقة بعد تداول بعض وسائل الإعلام تسريبات جديدة تتحدث عن اعترافات إرهابيين اعتقلتهم السلطات الليبية بضلوعهم في “إعدام الصحفيين سفيان الشورابي ونذير القطاري”.
ودعا المصالح الرسمية المعنية في تونس إلى التحقيق الفوري في جدية التصريحات المذكورة حتى لا يكون ملف الصحفيين التونسيين “خاضعا للتصفيات السياسية والأمنية المحلية والإقليمية”. وذكّر المركز أنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها ترويج أخبار وتصريحات من هذا القبيل ومن طرف جهات رسمية ليبية ومنها وزارة العدل الليبية التابعة لحكومة طبرق والتي تحدثت في أفريل 2015 عن “اعتقال إرهابيين اعترفا بتصفية المجموعات الإرهابية لسفيان ونذير”.

Comments

comments